الأحد، 21 سبتمبر، 2008

الساعة ०:००:00

زاوية كانت تضيء وصوت تهتز له الجبال (كل من عليها فآن)سورة الرحمن وشمعة تنصهر

ومحبرة وقـــلم

وبيت ليس له شاعر سوى الزمن ,, رغم تخيلنا وإيماننا

يرحلون عنا دون أن نعرف عنهم سوى عطرهم وملامحهم وبقايا من كلماتهم

أصواتهم تموج هنا في دواخلنا

وصورة هناك تقشعر أجسادنا لها صورة لهم نأبى أن تميل أو تموت كما هم

أصدقائهم وا حرقت قلوبهم ... أبنائهم وا صبرهم

وفتاة هناك قد خان باطنها ظاهرها في تصديق حلم استيقظ بين عيناها وياليته مات قبل استيقاظه

فتاة حزمت حقيبتها لتبقى دون بقية من ربطوا حقائبهم

ليس لها الهروب من هنا !! فقط دموع جفت ومحبرة انسكبت وكتاب وقلم رصاص

تسائلت كثيراً جاهلتاً المسئول ... أيـــن هو ؟؟!!

حتى تنهدت

وغدت أمام صورة لهم تراهم بصمت والقلب يبكي ... تمسك بيدها كأس ماء وتشعر أنه آخر مابقي من بعدهم

مضت هنا ساعات وهي مابين

تنهيــــــدة و كأس ماء

هناك 10 تعليقات:

احساس انثى يقول...

اسعـد الله صباحك بالسرور..

سلمت طهر يديكـ على هذه الاسطر

مااصعب الهروبـ والرحيل كلهما مكملات لبعضهم..لكن احساسهم اصعبـ..

::

دمتي بعافيهـ

بنت أحمد يقول...

احساس انثى

سعدتي صباحاً

كم يسعدني مرورك ويثلج قلبي

صدق بوحك هذا صعب وذاك أصعب وهذه سنة الحياة

دمتي بود

برق الظلام يقول...

اليوم نرثي وغدا نٌرثى..

لك مساحه للحزن والبوح..
افيضي كل مايخالج روجك..

لتنامي قريرة العين

ضـاد يقول...

تحمل الذكريات صور و روائح أصوات ولمسات و نكهات, لتقوم كل واحدة منهم بإشباع خاصيه من خواصنا الخمس..

نعم قد لا يكون الاشباع حتى التشبّع! فالأصل يبقى أنقى وأعذب من الصوره

غير أن الأصل ليس رهن تصرفنا على عكس الصور


لـنُبقي على أصلنا جميل عند أحبتنا حتى تطيب لهم صورنا عند فراقنا



((( عظم الله اجركم في فقيدكم الغالي وجعلها آخر أحزانكم... ليكون له في العشرة الاواخر من الشهر الكريم عتقاً من النار )))

بنت أحمد يقول...

برق الظلام

سلمت يداك على هذا المرور وعلى هذا البوح

يسعدني مرورك

لطالم كان الحزن رفيق سطورنا

دمت بود ولاتقاطع

بنت أحمد يقول...

ضاد

أهلاً بك ولافض فيك على هذا المرور العطر

نعم لابد لنا من رسم صورة جميلة في ذاكرة كل من نحب وكل من يحبنا لتبقى تلك الصورة رفيقة خير ذكرى لنا بعد الفناء

أمد الله في عمرنا وعمر أحبائنا بالعمل الصالح والذكرى الطيبة

شكراً لك

وجزاك الله كل خير

1983, ســـاره يقول...

بنت احمد..
ياغاليه..

تلك الحروف ليست باليه..
تلك المشاعر فيك ليست خاويه..


اعانك الله..
فهو حريقا يشعل الروح فقدان..
استعيذي بالله..
واصبري ان الله مع الصابرين..

بوحي كل مكنونك..
لاتكتميه..
انفضيه ياغاليه..

كيف السبيل و كيف الرحيل عن شعورك المحروق..

حرقت الروح لا تطفأها اي دمعه..ولا اي تنهيده..

كل الوسائل ليست كافيه ..

الا وسيله ناجحه..
توكلي على الله..
وفوضي امرك له..

قدر الله وماشاء فعل..

الحزن لا بد منه..
واقعا فيك لا محاله..
لا لوم عليك حبيبتي..



انما نريدك بصحه وعافيه..

اتوق لضمك..
وتخفيف همك..

رغم اني لا اعرفك..
لكني احسستك هنا..

حاجه في صدري تريد اللطف بك..

ياربي يارب العالمين..
ارفق بها والطف..



حماك ربي ..وخفف عليك وحدتك..
وثقي اننا نتجرع حزنك عندك.. وعندنا..
وهو امرا يمضي بيننا..

نسال الله حسن الخاتمه..

كنتي في سطوة بوحك..
آلمنا كثيرا ما نسجتيه هنا حبيبتي..

انتظرك..في هدوء خاطرك..
رغم روعتك كتابه ..وانصهارك روح..

لكني اتمنى بوحك السعيد قريبا..

فقط اريحي بالك قلبي..
أختك دوما..

مجرد شعور..

بنت أحمد يقول...

سارة (مجرد شعور)

تغلغلت كلماتك في داخلي ادمعت عيني

شعرت براحة تنتابني

هذا نحن نأبى الافصاح إلا بكلمات صامته تحاكي القلوب التي تشعر بنا بالرغم من المسافة الفاصلة

أبدل الإله أحزاننا فرحاً وجعل السعادة لي ولكم رفيقة

أعجز عن الرد لعمق كلماتك وصدقها
شكراً جزيل الشكر لك

دمتي بود ودام مرورك

Mishari يقول...

كلام اكثر من رائع ويا ليتنا وليت الناس تعي هذا الكلام ( كل من عليها فان )
مؤلمة ولكن نتجاهلها غفلة منا

بنت أحمد يقول...

mishari

أهلابك أسعدني تواجدك ومرورك هنا

أتمنى أن لاينقطع

دمت بسعادة