الجمعة، 26 سبتمبر، 2008

من سوالف البارونات

لاتضحكون علي واجد <<< اتفقنا ....

لا يخفى عليكم سوء العلاقة التي تجمعني بشي اسمه (مطبخ) ,,,
مطبخ بصل ثوم جزر قدر صحن قطعي سلقي <<< أنا هالمصطلحات ماتروق لي أبد .... وكون أني أنثى ولله الحمد على جميع النعم كان من اللازم ومن الواجب دخول المطبخ , فكنت بين فترة والثانية أدخل اخربط وأطلع مرة تصيب ومرة تخيب بس ماعليكم ترى صرت أضبط الكبسة ......... المهـــــم إني برمضان هذا جبت العيد ॥
وصديقتي المصونة الحبيبة لزمت علي أنزل هالموضوع الظاهر تبي تعنس فيني ..... المهم /// دخلت المطبخ بسوي (عــش النحل) عبـــارة عن كرات جبن وفوقها عسل وشكلها النهائي يطلع زي عش النحــــل... سويت العجينة وتخــمرت وسويت الكور وصفيتها بالصنية <<< إلى الآن الوضع ok .... دخلتها بالفرن طبعاً مااعرف اشغل الفرن <<< بتطلع كل فضايحها <<< هي خاربة خاربة ....... شغلوا لي الفرن ودخلتها واستوت بس باقي فوق تتحمر وعادة عشان تتحمر تحتاج مايزيد عن 10أو 15دقيقة أنا دخلتها قبل آذان المغرب بربع ساعة ,,

سمعت صوت الباب رحت أفتح فتحت ولد اخوي الصغير جاي يفطر عندنا فتحت الباب ورحت الصالة وطقيت سالفة وأذن وفطرنااا واحنا ع الفطور بنت عمتي تقول طلعتي صينيتك من الفرن !!!!!!! أنا نقزت من على السفرة وطررررت المطبخ فتحت الفرن لقيت صحيفة سوداااااااء بلا مبالغة كنها عباة ....

الطبخة ماطلعت (عش نحـل) صارت ( عـش عـــــــــبيييد ) طلعتها وأنا أرثي حالي ॥ :(

حطيتها على طاولة الطعام ورحت قلت لهم البقا براسكم مو احترقت تفحمت .. دخلت بنت اخوي المطبخ مسكينااا فتحت عيونها نص متر تخيلوا تقولي : هذي حقيقية ؟؟؟؟

وأخوي جا يقول في ريحه وشو اللي محترق وريته إياها شفتوا اللي يطق عليها ويقول: لا والله وتطلع صوت بعد ,, .. وعمتي جلست تخانق مو علي دلاختي على الجبن اللي ضيعته :( ...

ومن ذاك اليوم وأنا شبه مطلقه المطبخ أدخل أسوي العصير وأرتب السفرة وبالاجبار يخلوني ألف سمبوسه <<< بيتها عندهم هوس سمبوسه <<<< لاتقولون وين الخدامه أبشركم خدامتنا في منتصف هذا الشهر انحاااااااااشت عسى عقلها النحشه ....

( وسلامتكم // تحيات الشيف : بنت أحمد ,, ) ...

يللا كل وحده تدخل تقولي سالفة من سوالفها برمضان وحتى برق الظلام كيفك قلي سالفة موضروري طبخ لوووول<<< نشبة

الأحد، 21 سبتمبر، 2008

الساعة ०:००:00

زاوية كانت تضيء وصوت تهتز له الجبال (كل من عليها فآن)سورة الرحمن وشمعة تنصهر

ومحبرة وقـــلم

وبيت ليس له شاعر سوى الزمن ,, رغم تخيلنا وإيماننا

يرحلون عنا دون أن نعرف عنهم سوى عطرهم وملامحهم وبقايا من كلماتهم

أصواتهم تموج هنا في دواخلنا

وصورة هناك تقشعر أجسادنا لها صورة لهم نأبى أن تميل أو تموت كما هم

أصدقائهم وا حرقت قلوبهم ... أبنائهم وا صبرهم

وفتاة هناك قد خان باطنها ظاهرها في تصديق حلم استيقظ بين عيناها وياليته مات قبل استيقاظه

فتاة حزمت حقيبتها لتبقى دون بقية من ربطوا حقائبهم

ليس لها الهروب من هنا !! فقط دموع جفت ومحبرة انسكبت وكتاب وقلم رصاص

تسائلت كثيراً جاهلتاً المسئول ... أيـــن هو ؟؟!!

حتى تنهدت

وغدت أمام صورة لهم تراهم بصمت والقلب يبكي ... تمسك بيدها كأس ماء وتشعر أنه آخر مابقي من بعدهم

مضت هنا ساعات وهي مابين

تنهيــــــدة و كأس ماء

الجمعة، 19 سبتمبر، 2008

كنه حلم قدامي يقيدني من الصرخات

لن تكفيني الأسطر لو كتبت ولا الدموع لو بكيت
في وفاة (عـــمي) الغالي الذي انتقل من أرواحنا التي سكنها إلى رحمة الله
يوم الأربعاء 17/9/1429 هـ
.
.
يواسيني وانا الميت وحالـي يجبـر الدمعـات
تسيل من الذي فيني ويبكي وهـو يواسينـي
وانا ابكي واتنهد وارسـم بالحـزن لوحـات
يجبروني عشان امشي ورجلـي مـا تمشينـي
كنه حلم قدامي يقيدنـي مـن الصرخـات
ابي اصحى ولكني عجزت القى ال يصحينـي
فداك القلب ياعمي ومهما قلت مـن كلمـات
صغيره في كبر حقك بـس اتمنـى تعذرنـي
يظنوا حزنهم اكبر وهم اصحـاب هالمأسـاة
وانا اتحدى اذا فيهم ربع مـا يحتـرق فينـي
ياعمي ارجع لنا كافي ابجلس معك لـو لحظـات
واقبل ايدك ورجلك وافرش لك رمش عينـي
ياعمي ارجع لنا تكفى وطفـي شمعـة الآهـات
ابيك انت ولا غيرك علـى موتـك يعزينـي
...
رحمك الله ياعمي وغفرلك وأوسع مدخلك وأسكنك فسيح جناته وجمعني بك في دار القرار
.
لن ننساك ياابو عبدالعزيز ستظل معنا في أرواحنا وفكرنا وقلوبنا
.
أعتذر عن طرح أي موضوع هذه الأيام لقد جفت لفراقه محبرتي
سقانا الإله الصبر والسلوان
الأبيات منقوله لشاب أجهل اسمه

الثلاثاء، 16 سبتمبر، 2008

في قلبي ملك ومالك ومملكة

كلماتي لاتلد مني بل إنها تتسرب من بين شفتي الأفق لا أرائي بها مسمعي ولا خلقي ... بل أنها من هنا من قلبي
ليس عيد أبداً والله ليس هو بذلك ومانطق لساني ولن أحتفل به كـــ عيد
لكني لا ولن أنكر ...
أنه من اللحظات الجميلة لديّ
أنا لم أكن حاضرة ميلادك ولم أسمع بكائك لحظتها
لكنني مدينة للأقدار بفضل وسأكون كذلك وأكثر,, حينما أجدني في كل عام في كل ميلاد لك
ستقوليـــــن : ليس ميلاد
سأقــــول لك : هو أجمل ذكرى
وإن قلتي لي : أن الذكريات طيف
سأقـــــول لك : رسمت لك هذا الطيف بيدي وشكلته على هيئة مدن وبلدان
في كل عام تقيمين في مملكة أنت الملك والمالك لها وستدركين هذا الطيف على قلبي
هو ابتسامة ربما ليست لك بل لقلبك ولكل من أحبك ,, مهما كان يكن خاطرك
أخبريه أني ... سأظل سحابتك ودفئك وضيائك وظلامك
وسأحضن الأرض ساجدة أن يبقيني لك ويبقيك لي يا "طفلتي الحبيبة"
كعادتها الحروف لاتخضع لنا عندما نلتجئ لها
لكنك تعلمين ان (هنا) الكثير لك
وأن أجمل الخطابات التي لااا نكتبها

الاثنين، 15 سبتمبر، 2008

في ميلاد فراشتي الصغيرة

أُنثــــاي //
كم أحببت كثيراً وسافرت معك وسافرت عني مدن كثيرة ...
كنت أخشى أن غيابك عن ناظري سيغطي ذلك الحب بكتل جليدية أخشى لها أن تذوب ...
لكن إطلالتك على نافذتي كل صباحي وهمساتك لي كل مساء مازادتني إلا دفئاً ...
ها أنتي تكبرين أمامي كل يوم دون أن أشعر أو تشعرين ... نتجاوز عقبات عدة ونقف بمحطات عدة ...
لكن اليوم بات مختلف ...
أحمل داخلي امتنانٌ لهذا اليوم ... لأنه يوم سمعت فيه الدنيا صوتك ... وأبقتك حتى شاءت الأقدار والتقيت بك ...
فراشتي الصغيرة ... أنثاي ... حبي
تركت لك هنا ورد جوري أحمر كاحمرار وجنتيك الطاهرتين ... لا لم يذبل لأنه سينمو بين راحتيك ...
(غالــــــيتي ) ستظلين هنا صغيرة ومنذ بدايتك كانوا يرونك كبيرة ليس بعمرك بل بعمر عقلك وهكذا أريدك دائماً أنت طفلة بشموخ منهم لم يصلوا لك ... كبيرة بروح هدوء يموج بك ... عظيمة بحنكتك ... رقيقة بعطرك بألوانك ... ناعمة كأنامل طفل ... مثالية كمبادئك ... أنت صغيرة هنا وفي أعينهم كبيرة وستبهرين ذواتهم ...
صغيرتي ابتسمي عند ميلاد كل يوم جديد في حياتك
ابتسمي ....
ابتسمي ॥
"وكوني بخير من أجلي"..
من : رفيقتـــــــكـ

الجمعة، 12 سبتمبر، 2008

باختصار

الحرية : خط منحرف في وسط دائرة مغلقة .
الــحب : لون يستبين لمن يود أن يراه يخبو قليلاً وقد تحضره سكرات الوفاة .
الـكرهـ : يتفوهون به أصحاب العقول التي لم تغاث .
الـغيرة : سمة في الحب تشبه التسامي صعب أن تموت وصعب أن تبقى وصعب أن تبقى وتكبر .
الأنانية في الحب : الأخت المقربه جداً للغيرة ينامون سوياً ويستيقظون سوياً .
الأمـ : بصمة تجذبنا نحو الأمان وأكثر...
الأب : نجم يضيء لنا لــــــكن من خلـف الكواليس .
التفكيـــر : مطارنا الوحيد الذي نقلع منه إلى هناك .
الـظروف : طائرة تشبه خطوط (سما) الجــــــوية .
الشـــوق : حطب نار الانتظار وإحدانا الحطـــــاب .
اللقـــــاء : كأس من الماء البارد السلسبيل في يوم متوهــج .
الفـــراق : كوب من الشاي المر في يــــــوم متوهج أو أشد .

الخميس، 11 سبتمبر، 2008

ساعي البريد

إليك أيها الساعي باسمي .. إليك يا من باتت حقيبتك محملة برسائلي.. يا من خنتني في بعض الأحيان وخيبة أملي في أحيان أخرى ولا أنكر أنك أسعدتني في كثير من اللحظات هذا أنا أتخذ من يــداي ساعي بريد غيرك .. قد يرافقك في إيصال رسائلي .. حتماً أنني لن أكون بغنى عنك فأنت "لساني" والمتحدث الأول باسمي..
يداي وشفتاي وقلبي // أنتم المهاجرون بي لوطن بات بعيداً .. وطن احتاج له كثيراً هنا وهناك ,, ألجأ لساعي البريد (لساني ويداي) وقلبي يتقدم المركب بالدعاء ... ألجأ لهم لأدوّن خربشاتي في " حائــط العشرين "
... ربما يمر أحدهم عليه فيذكــــــــــرني ...
طابت لنا الذكرى بخير مادمنا هنا وإلى أن ننتقل للمثوى الأخير هناك

الأربعاء، 10 سبتمبر، 2008

مضت (10) فـ فيما قُضيت

هاقد مضت (10)
كان ينتظر بفارغ الصبر وياحرقت الانتظار ... كان يتمنى قدومه بالرغم من أنه متأكد من ذلك
عندما جاء أحتفل به بأشهى الطعام ... يقدمه كل يوم احتفالاً به ,, بالرغم من أنه يعلم أنه سيقيم عنده (30) ليله ويعلم كذلك أنه لايريد من الطعام سوى التمر والثريد
قال له : أعدك في كل عشر بما يسعد نفسك لكن بشرط أن تترك مايلهيك عني ,,, يحبه يحبـــــــــــــه بجنون ومن شأنه ترك كل شيء من أجله
لكنه تمادى ... شيئاً فشيئاً ... وأصبح على حافة الهاوية
مازال يحبه ويرغب به ويتمناه أكثر لكنه لم يتمسك بما قال ,, صمت الحبيب حتى يستيقظ المحب من غفلته .. صمت بالرغم منه ليس برغبة منه ..
فما سمع القرآن يتلى إلا دقيقة من نهار ولاصلاة يقومها إلا مااشتهت نفسه ... رآه ينظرإلى المسلسلات المسليات الملهيات بفارغ الصبر ويستمع الموسيقى فيها بكل شغف ويبكي متأثراً بكل ألم وينتظر بقية الأحداث بكل شوق ..
وقد قرب الحبيب على الرحيل فجاء يمسك أطراف ثوبه
أريد النجاح وأريد مال وقلبي مهموم فأزح همي وذنوبي كثرت فمتى الغفران وأعمالي لاتنجيني إلا برحمة العزيز الغفار فمتى الرحمة وحبيبي مات فأجمعني به في الجنة ولقد وعدتني بعشر لياليك الأولى بالرحمة وبالثانية الغفران وبآخرهم عتق من النيران فأعطني ماوعدتني
جاء يرجو ويطلب جاء يرجو ويطلب
يريد أن ينجح ... وهو لايعرف أين مكان القرآن في غرفته ,, يريد المال ... وهو مارفع يداه لابأطراف الليل ولا أطراف النهار
بالله أسألكم ॥ ماحالنا ॥ ماذا بنا ,, ماذا دهانا ؟؟ ياأمة القرآن ,, أفيقوا ... (لعنة امرأة - شر النفوس - غلطة نوف - عيون الحب ...... الخ) منهم حتى يطلقوا اللعنة على من كرمها الله وصانها نسعى لخير النفوس وهم يلعبون لعبتهم ويعرضون لنا شر النفوس ماذا يحدث لو كانت القصه عن خير النفوس
هيّا ॥استمروا في متابعة هذه السخفات واتبعوا سفاسفها وإن وضعوا لكم موسيقى مؤثرة وأصيب أحدثهم بحادث فاابكواا ابكوا ... ابكوا ... لكن
إلام ؟؟ إلى متى !! مضت (10) فيما قضيت ,, الله راحم رحمان رحيم لكننا قد تمادينا وكثيراً إلا ماشاء الله منا ورحم
لن أطيل السطور فإن خيرها ماقل ودل ومناي أن قد أوصلت رسالتي ياأولي الألباب فشأني بكم أنكم ذوا عقول راجحة لن أقول توبوا فما أنا بعالمة خطايكم ولكن (عودوا) لله والقرآن والدعاء
القرآن القرآن القرآن