الخميس، 10 ديسمبر، 2009

ذرة من زمن الواقع

جلست عـــلى وجبة العشاء

كان هنالك بطاطس مقلية - قطع دجاج - كأس عصير - خبز ,, بالضبط كما طلبت من خادمتنا أن تعد لي

جلست أمام مائدتي التي لاتتعدى 30سم طولاً و60سم عرضاً ,,

بدأت أتخيل ... ... أتمنى ... ... مائدة كبيرة أب يجلس على صدرها وأم تسارع في إكمالها

تخيلت نفسي أصرخ يلاااااااا بسرعة تعااااالوواااااا أنا جوووووعانة

لاإرادياً انحدرت على وجنتي دمعة قديمة

لاأعرف ماعلتها دوماً تسكن محجر عـيني وتتصدر النزول دوماً سباقة تلك الدمعة في إضافة نكهة الملح على ...........

تعوذت من الشيطان وابتسمت ابتسامة بلون البطاطا المقلية

جددت رضائي بكل شيء بل رفعت بصري شاكرة

بدأت في تناول وجبتي علّني أحيي هذا الجسد النحيل

علّني أقومه ليقوم بمشاق هذه الحياة

لم يرتح جفني ولم يقدر على الإغماض إلا بعد أن أنقذت الدموع الغرقى داخلي

استسلمت بكل حب للحياة وللوسادة ولأحلامي الصغيرة

لاشيء سواها تبقى لي من هذا الزمن

اللهم ياربي ورب كل شيء

بقدرتك على كل شيء

اغفر لي كل شيء

ولاتسألني عن شيء

//

كم هي المسافة بعيدة مابين من يعيشون على الأرض ومن يعيشون تحتها

ثم نمـــــــت نمــــــت وأفرغت الكثير على وسادتي وخبأت تحت لحافي الكثير من أسراري ودفنت الكثير من أحلامي

وحلمت أن أتزوج السعادة وأنجب الكثير من بنات أفكاري ويكون حولي الكثير من الأصدقاء

استيقظت وأنا متيقنة أن الجزء الأول من هذه الكتابة واقع والجزء الآخر منها مجرد حلم

الجمعة، 4 ديسمبر، 2009

والأصعب الاشتياق

وهكذا بدأت أشعــــربالبرد كلما داعب ذاك الفراغ في داخلي

برد ,, برد ,, برد

أدركت أن البعد صعب وأن الأصعب منه الاشتياق

ليس له دواء سوى الصبر

حتى الدموع المتنفس الوحيد اقترب من الاختناق

بسمتهم نقطة الضعف في داخلي ,, من أجلهم أتحمل القنوط والاستماع حتى يقترب رأسي لأبعد نقطة لأقرب نقطة من الانفجار

فأنتحي بنفسي هناكـ

حيث لا أحد ,, إلا أنا وحبهم وذكراكـ ياأمي

أحيان أفكر بالهروب وأحيان أختار البقاء يكفي أنها تبقى لي ظلاً مديد

رأسي يؤلمني ,, والشوق يحدو بي لأمي
بــــــــــــــــــــرد
هذا كل ماأشعربه الآن
حــــــــــــــــضن أرتمي به
هذا كل ماأتمناه

الأحد، 22 نوفمبر، 2009

أصبح ممكن

كنت أبحث في المـــدى

عن عطر يضمني ,, يضمني ,, يضمني

كنت أسأل في الملا

عن شخص يستهوي قلبي ,, يفدي قلبي ,, يستحق قلبي

كنت أظن أني وجدت مافقدت والآن قد فــقدت مالاوجدت

كنت امرأة عجوز تتكئ على صــديق كانت تظنه كل شيء

كنت أتأخر أحياناً ولاأبالي ,, أعلم أن حبه لي سيعــذرني

كنت أهــرول الخطى, ليس لأني قد تأخرت بل حتى لايقلق عليّ

لكنه عاقبني على أصغر ذنوبي وأذاقني شيء من جهنم دون رحمة وتركني أتعثر حتى وصلت له بالية الثوب

مسكينة أنا ,, لا

لا أدري ,,

شاء الله أن أكون وحيدة خارج القبر وداخلة بالرغم أني حاولت كثيراً

لكنه لم يكتبها لي ولم يرسلها لي بل أصابني بها حتى تألمت بشدة وبكيت

حينها تذكر أنه يحبني وكل ذلك فقط حتى يقول لي إنكِ أخطئتي

آه ياعشقي وأنت أصبت صميم القلب

تمنيتك أن تنزع السهام التي غرسها الأصدقاء هذه الأيام بدل أن تشاركهم

تمنيتك أنت الوحيد ,, وجئت لك دون سواك جئت مسرعة فاتحةً يداي أنتظــــر أحضانك

لكني تأكدت أنه من الذكاء أن تكون غــبياً ... وأنه لاشخص قادر على اختلاق 70عـــذراً

فهم عند السبعة يقفون

وعندما يخططون يلجؤون لقلوبهم التي تعشقنا والأصل أن كل المخططات تحتاج اللجوء لجندي أمريكي

وكل المعاقبون يحتاجون الدراية بهزة الرأس الهندية
""

//
""

(هواااااااااجيس من صميم قلب أشكرك على كلماتك الأكثر من راقية فهي من أثارت بي شغب وشغف الكتابة ,, شكراً لكـ
وشكراً لجميع زوار مدونتي ,,, والله أني في الله دون أن أراكم أحبكم)

الخميس، 19 نوفمبر، 2009

عودوا لي فإني أتوق لكم

مـــن على خاصرة الدرب الطويل ,, أرسل أشواقي محملة بالحنين

شوقاً إلى رائحة الحروف الانسيابية وشذى الأوراق الوردية

إلى من يهفو له القلب ويتوق

ها أنا عـــدت

وفي قلبي شتاء يحتاج دفئك

جئت مهرولة الخطى ,, فيني جنون طفلة

وكبرياء أنثى وهيبة رجل قد استويحتها ذات مساء من مسك أبي

جئت أريد أن أضحك وأن أبكي

أن أرى الكون يرتدي بياضاً والسماء تكون صفاءً

جئت أسألكم هل يضيع الحــــب

....

إليكم جميعاً والله والله أن الشوق يسبقني لكم جميعاً ,, وإني أقبّل جبين الاعتذار منكم ,, لانقطاعي
أعدكم ألا يتكرر ولو ببعثرت حروف تجمعني بالاطمئنان على أحوالكم

الجمعة، 25 سبتمبر، 2009

مزيد من السكر لمالايطاق

لا دموع لـقـلب يبكي ,,
وأيام تمضي ,, وبالعمر أكـــبر ...
وأتمنى أن أكبر ,, وأضفي على كوب القهوة المزيد من السكر
وأحلم ,, وأتوهم ... بمذاق السكر
وأرتشف مـــذاق آخــر ,, هــذه الــمرة ستكون القهوة مُرة
وأضيف المزيد من قطع السكر
وماذا بعــــد ؟؟
باب مغــلق ... وباب آخر يكاد يغـــلق وآخر يكاد يفتح ...
لكن ضاع المفتاح ,, وتاهت لغة الشفاة // وخيّمـ الصمت وحدهـ
براءة الطفولة بانت في العـــقد العشرين ,, بانت في غير موضعها
نامت واستيقظت بغير سريرها ... ...
وعلى ذات الطاولة كأس مــــاء بجانب فنجان القهوة
أنا عطشى لكن لغير الماء,, ربما ....
لاشيء يوحي ببرودة ذاك الكأس ولا بدفئه ... ولاشي بي يدعــــو لتذوقه
لكننا اعتدنا أنه بجانب فنجان القهوة لابد من كأس ماء
كما اعتدنا على أشياء كثيرة
ذاك يطاق
لكن هناك مالايطاق
كمذاق القهوة بالملح ,, وكضحك أحدهم لحظة حزنـ
كانحشارهم بين دهاليز حياتك
كضياعــك بينهم ,, كاجبارك على مقابلتهم
كأشياء كثيرة لا تطاق
أحن لطاولة القهوة وفنجان القهوة وكأس الماء
أشتاق لوضع المزيد من السكر هــذه المرة لقهوة مرّة
وأشتاق لتقليل ذرات السكر في فنجان القهوة
لكن ,, متى وإلام ؟؟!!
ربي كون بعوني
ربي //أستودعــكـ قــــلبي//
,,
لكمـ أحبتي ,, كونوا قطع السكر التي يحلو بها كل شيء :)
من أجل كل شيء / كونوا بآسمي الثغـــــر

الأربعاء، 23 سبتمبر، 2009

عيدنا أعياد

عــــيدنا أعـــياد
..
مـــــــــــبروووووكـ ياوطني
...
بمناسبة
عيد الفطر المبارك
اليوم الوطني لوطني الغالي
افتتاح جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية
"دامــ عــــــزكـ يا وطن"

الثلاثاء، 15 سبتمبر، 2009

في غابة فكري الاستوائية

وحينما تراقصت أشجاني

بدأ العزف

وتساقطت ذرات المطر

ورفعت أطراف ثوبي لأتخطى هذا الخط الفاصل

حينها كانت ,, قدم بالأرض ... وقدم بالهواء

حركت شعري نسائم الهواء الباردة

أحسست بالسعادة وشعرت بالخوف

وبدأ التذبذب لهنا وهناكـ

وعلى مفرق الطريق المظلمة سكة حديد وضـــــوء

لا أدري أين القطار ولا إلى أي مكان سيذهب ولا من أين أتى ؟؟؟؟؟

أفـــــــــــتقد ... هل من أبحث عنه آت

أم أنه غادر ولن يعود ,,

وفي ذآت تلك اللحظة أتأمل ذاك الخط الفاصل

قــدم على الأرض وقــدم في الهواء

وأنا مابين هذا وذا وكلاهما يعنيان ذا ,,

الأحد، 6 سبتمبر، 2009

منمنمات ورقية

1- شعــــــرهـ
كما قيل أن هناك بين الثقة والغرور شعره ,, فأنا وجدت شعره أخرى
فــ "بين الذوق واللقافة شعره"
كنت في المطبخ قبيل المغرب بنصف ساعة تقريباً , وبهاليوم كااان البيت زحمة اخواني ومجموعة من الأقارب أتوا للإفطار عندنا
وكنت أنا اللي أسوي اللقيمات وزيت وقلي وغلقة وزحمة ,, والكل كاااااااااااشخ وبدل وأنا ببجامتي أحوس في المطبخ
الفرن تبعنا قريب من الجدار فأنا أروح عند الجدار وأحط مقلاتي وأبدأ أسوي ,, عشان لو كان في أشياء ثانية تستوي ماتضايقني
إلا فجأة تجيني وحدة<< من الضيوف ,, أساعدك ؟
لاشكراً
لا خليني أساعدك ؟؟
لا قلي وتصير ريحتك زيت وبعدين أنا متعودة
وراحت وغسلت يدها وانصقرت وياي جنب الجدار وحطت يدها بالعجين وبدأت تسوي <<<< فاهمة التعاون خطأ
وياليته وقفت على كذا بدت سوالف الحريم ,, وسين طالع وجيم نازل <<< شنو تبي بالضبط ماادري
وأنا كالعادة لاأمتلك إلا الصمت وصرت من داخل أقلي زي اللقيمات بالضبط
تسألني وأرد من طرف خشمي في خاطري وخري مناك لاأطيرك
سوت كم حبة وراحت غسلت يدها وجلست ,, لوما كان صيام كان قطعتها ,,
,,,
عند زيارة أحد الأقارب ,, جات السيارة خلاص انتهت الزيارة ياناس بنطلع
وتنشب فينا صاحبة البيت ,, لا والله ماتطلعون ... جلسوا سهروا عندنا
يامرة قلنا لك السيارة على الباب ,,, لا لا ماتطلعون ...احنا نوصلكم ... وتمسك في يدنا <<<< فاهمة الحب غلط
أنا خلاص بصيح ,, طيب ماابي أجلس عندكم ... طيب عندي مشوار ثاني ماابي أقولكم ...
طيب خلاص جيتكم وقمت بالواجب ,, كيفي أبي أطلع !!
والمواقف كثير لكن شنسوي :( ,,, انقطططططططططططعت الشعرة
,,, ,,, ,,,
2- يدعو لعدم الثقة بمشاعرهم
كل مايحدث بين بني الإنس يدعو للغرابة خاصة جانب التعامل مع البعض منهم ليس الجميع
فحين يتحدث أناس عن شخص ما أنه لايطاق وأن تصرفاته أبداً لاتروق لهم وأنه شخص غير مقبول
ترى ذات الأشخاص حينما يقبل ذات الشخص يبادلونه الترحيب والاستقبال
أتساءل كيف يستطيعون فعل ذاك ؟؟
كيف لي أن أتحدث عن شخص بسوء وأقابله وكأني أكن له كل الولاء ؟؟
حينما واجهت هؤلاء ,, لا إرادياً بدأت أفقد الثقة في الكثير :(
,,, ,,, ,,,
3- حــب منهار
بعد مضي أعوام من علاقتنا الباردة والمتفككة ببعض
جاءت تسألني : أشعر أنك تحبني ؟؟ <<< سلامات
وتتلوه بسؤال آخر , بصدق ماهي مشاعرك اتجاهي؟؟
وأنا التي لم تطئ قدمي منزلها ,, قالت : مارأيك بزيارتي ؟؟
ترى ماذا أفعلت ,, هل ألهمها فرصة أخرى للتغير أم ماذا ؟؟؟؟؟؟
تجمدت حينها كقطعة ثلج تبحث عن دفئ
تبحث عن دفئ ,, تبحث عن دفئ ... ثم بكيت !! لم أجد الدفء ..
,,, ,,, ,,,
4- سلامات يااخوي
بالرغم من اختلافنا في أشياء كثيرة جداً ,, حتى نكاد لانحدث بعض إلا في حالات الطوارئ
ربما لأنه الأخ الأكبر وأنا الصغرى
حينما علمت بتعبه تألمت كثيراً ,, رغم أن التعب والحمدلله لم يكن كبير
من قلبي ,, سلامات يااخوي ,, عساني مااشوف فيكم مكروه يااخواني
,,, ,,, ,,,
وأخيراً
happy Birthday my love

الأحد، 30 أغسطس، 2009

هروب واحتضان

في لحظات كثيرة ,, بالرغم من أني أتجاهل وجودها

وأتخفى عنها باللهو في الحديث

لكنها تتشبت بأطراف ثوبي

فــ لا أمتلك الهروب منها

أقف متأرجحة في الهواء

تحركني فأنساق معها كيفما تشاء

تذوب الكلمات على شفتاي فترسم ابتسامة رقيقة

كل ماتعنيه أنه ليس المبتغى ذلكـ

وأكمل الدرب ,, لا أنتظر رد ...

وعندما يخيم الليل ألجأ لله ثم القلب

أتقلب على دفئ أحضانه

وأصمت

حتى أنام

وليس ذلك كان المبتغى

ولو نسجت له من سحب مشاعري كلمات وسكبتها به

فمن الملام ؟؟

وأنا التي ألامسه بطهر يداي ليمضي بنقاء وصفاء

وبلا شعور تدمع عيناي

وليس ذلك كان المبتغى

فأحدثه عن اعذوبة الدمع معه

عن صورته التي داخلي

كوردة حنت إلي واشتاقت وشعرت بي

هذا حال ذاك القلب

وحينما يلتقط لنا صورة

ترانا وردتان مالت إحداهما للأخرى

فلامست قطرة الندى أوراق كلتيهما

أغمض جفني ,, وحقيبتي ماتزال مفتوحة

وأشياء كثيرة

ذاك يومي ,, وهذه أنا ...

الثلاثاء، 18 أغسطس، 2009

18-8-2009

ذات مساء فتحت الباب دون أن أدري ماخلفه
طرقته بابه بكلماتي ,, ووثقت بقرائي عدم الاختلاس وأيقنت فيهم الأمانة داخلي
كان ومازال وسيظل يهمني كل قارئ هنا ذو رأي سديد وعقل راجح
لأني دون الإضاءات التي تدوونونها لي في تعليقاتكم لما بلغت ماوصلت له
شكراً من الأعماق لكل عين رأت ولسان قرأ
شكراً لأنكم تعطوني دقائق من وقتكم الثمين لتقرؤا ماتنساب به قريحتي
شكراً لأمانتكم ومروركم وتعليقاتكم ونقدكم وثناؤكم
لكم جميعاً
أسأل الله لكل من وضع له هنا بصمة التوفيق والنجاح والسعادة في جميع أمورهـ
و أن يرزقكم رضاه وعفوه ومغفرته ,, وأن يبارك لكم خطاكم أينما كنتم ..
لكل من تمنى اللهم ارزقه طيب كرمك وجودك وفرح قلبه
...
وبمناسبة قرب حلول "شهر رمضان" أعاده الله علينا وعلى جميع المسلمين وهم يرفلون بأثواب الصحة والسعادة
((كل عام وأنتم بخير))
تقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام والدعاء وصالح الأعمال
...
ولـــــــــــــها مني
...

أتقبل أي نقد أو توجيه للعام الجديد هــــنا ,,

الاثنين، 10 أغسطس، 2009

قصاصات ورق

قصاصات ورق هنا وهناك

قصاصة ورق ,, مشتاقة لك //

قصاصة ورق سابقة ساقطة من بين يدي ... أحــــبكـ

أمسك بهاتفي المحمول ,, وأبحث في قائمة الأسماء ,, مرة أضغط على الزر لأعلى وأخرى لأسفل

لا تــــفرح ,, لست أنت من أريد الاتصال به ...

أنت فقط أنت من أرغب الاتصال به

وأضغط الزر الأخضر ,, مرحبا نوف ! كيف الحال ؟ وتتابع الأخبار والضحكات التي أتلوها بـــــ آه من الأعماق ,,

نوف وسعتي صدري موتيني ضحك يقطع ابليسك ,,

أنا لست مضــــطرة لأكذب حتى في ضحكاتي

فقط أنت أجبرتني على اصطناعها ,,

أتسلى بمحادثت غيرك والقلب مشغوف بك

كنت أتمنى أن يقطع حديثي "انتظار" ,, وأن أتحدى قلبي بعدم الرد

وتكرر الاتصال بي , رغبةً في ارضائي ... ورهبةً من غضبي

وأتخيل نفسي بقول نوف لحظة مكالمة انتظار , لحظة ...

وأنسى كل ماحولي بمجرد أن تقول لي ,, مرحبا

أتخـــــــــــــــــــــــيل

أعود للكتابة على قصاصات الورق ,, لعــلي أرسل أحداها لكـ

ويعلن الليل الثلث الأخير منه ,, مخبراً أنه لم يتبقى على صبحه سوى ساعات معـــدودة

أطفئ كل الأنوار ... أتوسد وألتحف وعــيني تمازح نفسها بالإغــماض ,, وفي كل مرة تعد نفسها

أن تفتح على ضياء اسمك و رنين هذا الهاتف

أغمضها ويسرقها النوم الذي بالكاد أتاها

أفتحها بعد ليلة غيابك ,, وعلى شفتاي حزن ,, لم يتصل ... لم يتذكرني للحظة

أسقط النظر في هاتفي

وأقفز بفـــــــــــــرح ,, أصـــرخ بفــــــــــــــرح

وأبكي

هناك 10 مكالمات لم يرد عليها و3 رسائل

أخبر كلي ,,

هل علمتي يا ذاتي

يحــــــــــــــــــــــبني

أفتح رسائلك وأصعـــق بما فيها

كل كلماتي التي كتبتها على قصاصات الورق أرسلتها يداك

ليتني بعثت لك كل قصاصات الورق
ليتني تذكرت أن الهاتف كان "صامـــت"

الجمعة، 7 أغسطس، 2009

أليس جميل الحب

ذاك الذي لامعنى له يُكتب ... ولا وجود له على الرغم أنه كل الوجود

أظنه لو انتهى ننتهي ,, وأصدق القول أنه إن لم يكن هنا لاخترعناه ..

الحــــــــب وهداياه ,, ابتسامات العشاق ,, ولقائهم ... وانسكاب المشاعر لحظة وداعهم ,,

وسطور ملؤها بأحبار عواطفهم ...

وبألوانهم التي لايملكها سواهم رسموا لوحات تجردية لايفهمها سواهم ,,

جميلة دنيا الأحبة

...

يتجولون داخل دهاليز أرواحهم بلا جواز أو تذكرة

يقرؤون بلا حروف ويكتبون بلا قلم

غريبة دفاترهم و مذكراتهم

...

لايوجد فـــراغ ,, حتى بين أصابعهم كلاهم يملئ بيده فراغات يد الآخر

ويقتربان حد الثمالة برغم المسافة

وبرغم البعد الذي يجج نيران الشوق داخلهم

الغياب بينهم بــــــــــــــــــــارد

لكن ,, الحب دفئ

...

كلما استضاقت بهم أو اتسعت دوائر الدنيا من حولهم

ينهي أحدهم لجوئه لله بسجدة ثم يسكب دمعه على كتف محبه

ويشكو ويتحدث لا يعلم مايتفوه به لسانه وكانه يحدث ذاته

روحان بــــــــجسد

...

لا تتركهم عقارب الزمن الدائرة في ساعاتهم ,, قد تكدر صفو الود بينهما

فيمضي الليل سوى الليل والنهار كالليل

يتوسدان الفكر ويلتحفان شوق

حتى يأتي الغد ,, فلا يقوى أحدهم إلا أن يبتسم للآخر ...

وتكسّر بسمتهم أقفال كل أبواب ,, وعلى مصراعـيها تتفتح قلوب فقدت الخيّام فلم تنام

فيضـــــــــــمان بعض ,,

ويهمياااااان ببعض ..

...

يسافران بلا أمتعه ويحلقان بلا أجنحه

يتخطون الكثير الكثير من العقبات

ويتناسون عن بعض الكثير من الهفوات

وفي دفاترهم يدونون كل شيء ,,

مايحزن على الرمال لتمر عليه نسائم الحب فيمحى

ومايفرح على الصخر لتمر ذكراه ويبقى

...

ويظل عــــلى المدى ~ يطالب الزمان بما يماثل تلك الروايات

من يسمعها ليس كمن يرويها ,, ومن يرويها ليس كمن يعيشها

...

أليست الدنيا بالحـــب أجمل ؟؟!!

أليس جــــميل الحب ؟؟!!

الاثنين، 3 أغسطس، 2009

كفاكم نشر غسيل

لا أعرف فـــرحاً أم حزن ,, شكوى أم شكــــر
عتاب أم ود ,, لكنه عــــتاب مود
على زمن ,, من قهر ... في دفتر
كلمات كثيرة تراودني هذا المساء ,,, ولا أعرف من أين أبدأ !!
ورسالتي هـــذه مطوقة بحمامة ــــفردت جناحيها وحلقت
بين قلوبنا الصافية أو التي كانت صافية ,, بين الوفاء والصدق والأمانة في زمن ... ... ...
ذات يوم أخذت وورقة وآمنت بما كتبت فيها ,, وفيها ذكرت
أن هذا الزمان بخير والحياة جميلة لكننا أخطئنا وزادت أخطاؤنا وخطؤنا الأكبر أننا نفشي بأخطائنا وعيوبنا ونظهرها على الملأ
باختصار ( كل غـــسيلنا منشور )
ليتني أستطيع إقامة حملة أو دعاية أو أصرخ كفااااااااااكم من تلك الايميلات الساخرة ,, لم يتبقى في الشعب السعودي أو المصري أو أو أو من سلبيات لم تذكروها
ركب السعوديات سوداااا <<<<< صدقوني العالم العربي كله عرف بسبب الايميلات ... هذا شيء جداً بسيط
مرة جايني ايميل عن لوح محلات في مصر قصدهم شوفوا اللوح تضحك والشعب المصري غبي ... طيب سؤاااااااااال شدخـــلكم يالأذكياء بلوح محلات مصر خلكم في حالكم
وليه ترسلونها أصلاً ,,, لا تقولين لي من وقت الفراغ الزائد !! هذا اسمه فراغ عقل فراغ قلب
آآآآآآآآه عذراً خانتني الكلمات مانحن عليه الآن أكبر من فراغ عقل
أنا لأول مرة أرى أناس تمتلئ بالسعادة وتتقهقه ضحك لرؤية أفعالها المشينة
في برنامج كلام نواعم الذي يعرض على شاشة mbc كانت هناك استضافة لممثلة تركية وقالت لها المذيعة السعودية (هــبه)
هل ترين سبب حب الناس للمسلسل "لحظة وداع" أنه مليء بالحب والمشاعر والرومانسية خاصة أن مجتمعنا يفتقد الرومانسية ؟؟ <<<<< لازم تركــــيا تعــرف وتصدق الإشاعة ان احنا مو رومانسيين
المهم ردة عليها التركية : بالعكس أنا اعرف الكثير من الخـليجـــيين الذين يعيشون حياتهم برومانسية ثم استدرجت في الاجابة على السؤال
باختصار أمسكت جهاز الريموت كنترول وغيرت القناة ,,
في المجتمع السعودي وبالتأكيد بقية المجتمعات لكني أخص السعودي لأنه الواقع تحت بصري
أن هناك شباب وشابات عقولهم تحيا بالرقي وبالأفكار الناضجة التي ماترى أحدهم وتجلس معه حتى تظـن نفسك مع أحد كبار الشخصيات والله إني لا أبالغ ,, ولقد واجهت ذلك بنفسي
أناشدهــــم ,, أناديهــــــم أوقــفوا هذه المهزلة
حتى نرقى لابد لنا من رسم أجمل المعالم فينا حتى تكبر حتى تحيا
حتى نرقى لابد من نغطي جروح بعض حتى تلتئم ونستر عيوب بعض حتى تختفي
لاتقل المجتمع فاشل وملل والناس عندهم واحنا ماعندنا وليه غيرنا عنده ......
عقل نيوتن مطابق تماماً لعقلك بتركيب الخلايا والأنسجة والدماغ ,, لكن عقله كان يعمل
عقل الملك عبدالعزيز رحمه الله مطابق تماماً لعقلك لم يلهم معجزة خارقة حتى يوحد أطراف الجزيرة العربية ويبني له مملكة
مما سمعت يقول أحد المشايخ (وعذراً لنسياني اسمه) أننا لم نتقن تقليد الغرب ,, نقـلدهم في الليل ونترك تقليدهم في النهار << أعتقد كلامه واضح
أنا هنا حزينة يرافقني التفكير بنا إلام وكيف يمكننا إيقاف تلك الايميلات والمواضيع التي تصعد بنا للأسفل
أحيان أقول ليتنا ماتطورنا ولا عرفنا الايميلات والتكنولوجيا ,,
صحيح وصلنا لها بس والله ماعرفنا نستخدمها ,,
ومازالت ورقتي مفتوحة ومازلت كل يوم أكتب فيها صباحاً الزمان بخير والحياة جميلة
وأعود لها مساءً مثقلة بهموم يومي لا أعرف ماذا أكتب بها ؟؟!!
------------------------------------------
الموضوع للمناقشة ,,

الخميس، 30 يوليو، 2009

the first collection

مرحبا للجميع
أتمنى تكونون بخير وصحة وسعادة
كالعادة وبالذات في الصيف يزيد نشاط هرمون التسوق خاصة عند البنات طبعاً
بس إذا صرتوا مثلي وذوقكم صعب وأحياناً تلبسون شي غصب لأن هذا الموجود فهذا أمر عسير وقاهر
ماعــــــلينا .. اليوم مرة طفشانه ومنقهرة ومتضايقة كتبت شوي وصحت شوي بعدين قلت خل أتمشى بين أنحاء الموضة عبر رفيق الدرب "google" شفت كم حاجة عجبتني
قلت أسوي محل صغيرون على قدي في المدونة ,,, وأشوف تفاعل الزبائن إذا ينفع فتحت فرع جنب بقالة بيتنا
وماأطول عليكم بالكلام إليكم هذا العرض
أتمنى يعجبكم ... ببدأ بالملابس بعدين الشوزات على قولت حبيبتي ,
اكسسورات ماعجبوني كله أشياء مكررة والشنط عجبتني وحدة بحطها لكم ,,
مــــــــتابعة ممــــتعة ,, تحـــــــــــــــياتي
..
هااااااااااا شرايكم ؟؟!!

الثلاثاء، 28 يوليو، 2009

شظايا بعد عام

بعد أيام قليلة لن يبدأ عام جديد ولن تصادف الأيام القليلة القادمة يوم ميلادي

كل ماهنالك أنه سيمضيى عام وأنا ومدونتي رفقاء تعليقاتكم الجميلة وعيونكم التي تضيف لصفحتي نور يلامس أحرفي

من خلالها وبها مرت بي أيام كثيرة ومواقف عدة في سور مدونتي وخارجها

:: صادفتني ابتسامات جميلة ورافقتني ذكريات عدة ,, وصدمتني أشياء كثيرة تركت الكثير من الكدمات على الغلاف الداخلي لجسدي

فما بين حين وآخر نحتاج لمسح البيانات المخزنة ليس فقط في الحاسب أو الجوال بل حتى عقولنا تحتاج أجزاء منها للمسح

:: أعرف أننا نتغير وتغيرنا الظروف المحيطة بنا وبكل ماأوتينا من قوى نحاول الحفاظ علينا لكننا نجبر على الالتواء معها لذلكـ ضع ضمن السطور التي تدونها ذاكرتك لي أو بجانب اسمي (لعل هنالك ظروف منعته من ذلكـ)

أياً كان ذلك الشي ,, جميل التماس الأعذار ..

:: مرت ليال لم أنام ,, لم يكن يحدوني شوق ولا هيام كل ماكان هناك أنني أنتظر رد العطاء

فتعلمت أن أعيش بيد تعطي ويدي الأخرى في جيبي ,, يعني : (سو خير ورميه بحر)

:: لا أحد يخلو من العيوب ,, لكن : إذا أتتك مذمتي من ناقص ... هذا دليل بأني الكامل ,,

:: لا تنسى أن من الأعضاء الهامة جداً فيك (لسانك)

:: أنتهيت قريباً من قراءت كتاب the secret لـــ rhonda byrne

الكتاب غني عن التعريف يتحدث عن قانون الجذب الكوني وكيف أن الانسان يستطيع الحصول على كل مايريد باستخدام قانون الجذب

الكتاب الثاني : لاتهتم بصغائر الأمور فكل الأمور صغائر ... لــ د।ريتشارد كارلسون

يحتوي على وسائل بسيطة لمنع الأمور الصغيرة من السيطرة على حياتك ويكشف الأساليب والطرق التي تجعل منك إنساناً هادئاً في حياة مليئة بالقلق والضغوط

ومؤخراً بدأت بقرائت مالم أقرأه من كتاب "فجر طاقتك الكامنة في الأوقات الصعبة" لــ ديفيد فيسكوت

ناهيك عن الكتب التي بدأتها ولاأعرف متى سأنتهي منها مثل رواية "ذاكرة الجسد" لأحلام ,, الرواية خرافية الحرف بالنسبة لي

:: الصداقة كلمة رتبت ذاتها ووضعتها في حقيبة سفر لكني على أمل وبرجاء أنها لن تسافر ولن نسمح لها

:: هناك تطورات وتحديثات بحكم العمر تجري في دواخلنا

:: اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله وإن كان في الأرض فأخرجه وإن كان بعيداً فقربه وإن كان عسيراً فيسره

:: :: ::

كم غرسنا الحلم فـ تراب الليالي

وكم جنينا من غصون الصبح خيبة

كم بكينا وكم ضحكنا

كم نثرنا الحزن فـ حروف وأغاني

لأجل لا مرّوا أثرنا يدركون شلون كنا

قبل لا نكتب نعاني...

<<< للأمانة هذا المقطع منقول من موقع إقلاع

الأربعاء، 8 يوليو، 2009

عـــــطر

..

امـــــتد الطريق ,, وعلى عتباته حروف رسمتها فرشاتي ذات مســـــاء

وعلى مكتبي المغبر أرق وأوراق ,,

وصفحات من بياض تشكي مني الغياب ...

أتيتها بلهفتي المشتاقة بمشاعري التواقه

كل ماأعلمه أنها تتعطر من حبر قلمي وتدفء من حنان يدي وتهدئ من نبرة صوتي

جئتها مختلفة المعالم , تائهة الخطا فبادرتني بقولها "اقترب الصيف يا بنت أحمد"

وامتلئت جعبت الخواطر بالغياب ... فهل ستتعطر سطوري بدموع الفراق ورائحة الشوق ورداء المشتاق ؟؟

اقتربت شفتاي من بعضهما لتخبرها عن صمت يطول عن غياب طال فكيف يطول

لا صيف ولاشتاء ,, إن بغوا الغياب سافروا من غير حقائب ... وإن بغوا المبيت باتوا من غير وسادة

كثير من لا أراه وأراه ॥ وكثير من أراه وياليتني لا أراه ...

أمسكت قلمي ورسمت ابتسامة وردية ..رسمتها على شفتاي ذات يوم صديقة وفيّة..

وبدأت أكتب :

أوراقي ياأرقي وياأرق من صوت ماءٍ نقي ...

هنا حزن أثقل كاهلي وهناك فرح رسم ابتسامتي ,, وهنا وجود وهناك ضياع

وصديق وفيّ ضاع ... ورحلة بحث وطريق ممتد آخـــــره ســــــد

قبل البدء نسينا بسم الله وكتبنا عنوان ,, ونسينا السلام وقلنا مساء الأنوار ,,

ونسانا الخير منذ أن أصبحنا نرى بعض كل ليلة وننام في كل صباح خير

ويمتد الطريق ويظل في المحبرة حـــــبر وفي الصفحة حـــــرف وعلى ملابسي من ذلك اللقاء حين عانقتها عــــطر

...

الخميس، 2 يوليو، 2009

الواجب المنزلي الانترنتي

صباح / مساء الجميع سكر
وصباح بعض الناس اللي طلبوا مني حل الواجب ,, قهوة فرنسية <<< مسوية فيها طلبية خاصة
أعرف إني طالبة هالفترة صايرة كسلانة حتى الواجب توني أحلّه ... بس بإذن الله بتأدب وبصير خوش طالبة مثابرة ومجتهدة
نبدأ باسم الله
10أشياء أعرفها عن نفسي
- ميزاجية من الدرجة الأولى وأنا أشوف هالصفة جداً سلبية ,, مزاجي يتحكم فيني كثير ولا يمكن السيطرة عليه <<< جاري علاج الحالة
-الحمدلله ماأكره وعودت نفسي على التسامح ماأشيل بخاطري على أحد
- الأشياء اللي تخليني أعصب محدوده ومعروفة وأكثر شي يضايقني وينرفزني لما أكلم وحده بموضوع جد وتجي تمزح وتستهبل بوجهي وإذا جات تكحلها تقول حبيت أخفف عليك <<<<<< من جد أكره أكره أكره هالموقف أنسحب منه بكل غضب لأني لو ماانسحبت يمكن يصير فيني شي
- أتمنى أحظى بشخصيات تتصف بالطموح مااحب اللي يكسلني ويقول مالاداعي تسوين أحب اللي يعطيني دافع
- ملامح وجهي فضيحة مهما أحاول أخبي تظل تفضحني
- أحب الاهتمام اللا متوقع ,, يعني أحب الشخص يسألني عن أشياء مايجي على بالي إنه بيسالني عنها أحس هذا الحب
- من النقاط أعلاه واضح إني شخصية غريبة <<< يقولون وعنيدة بعد
- بعد أمــــي مررت بمرحلة أفتقد فيها "القدوة" وكان هالشي بالنسبة لي أكبر ضياع <<<< أحس هالشي خارج موضوع الدرس
- ايييييييييي في صفة مهمه إذا تكلمت ماأسكت وإذا سكت مستحييييييييييييل أتكلم وووو قليلة الضحك باعتبار "الضحك يميت القلب" وأنا أحب أحافظ على شباب ألبي ياألبي
دايم ولد أخوي يجي يقول لي نكت ويتوقع إني بموت ضحك يتفاجأ إني أصطنع الضحكة وصار مايقول وإذا جا أحد يقول نكته يقول لاتقولون لعمتي ماتضحك :(
- اممممم علاقتي مع الأكــــــل شبه سيئة هو مايحبني وأنا مااحبه كثير يدوب تأدية واجب
* خــــــتاماً : نجد أنفسنا مع من يسكنها فإن أردت أن تسأل عني فاسأل أقرب الناس لي فهو مرآتي ,,
ورحم الله امرءٍ أهداني عيوبي ...
* عند وجود أسئلة تخص شخصية الكاتبة : بنت أحمد <<< سلامات ,, المهم نرجو إدراجه ضمن التعليقات
.....................
أمـــــرر الواجب لــــ
ا
لفنان + احساس انثى
وأتمنى أحد يقولي وش قصة هالواجب لأني تفاجأت بالواجب المنزلي الانترنتي <<< سمية بذلك لأنه الحل يطلب وجود انترنت في منزلك

الأربعاء، 27 مايو، 2009

أبحت لنفس لا تبوح

ياقصة عجزت أن أبوح بها
ياحكاية تنام على سريري وتلتحف أحلامي ,, وفي الصباح الباكر توقظ مشاعري
ياحباً سكن خافقي ,,
تاهت الدروب عنك ,, وبعد الطريق إليك ,, كم هو شاق رضاك ॥
كم آمل أن أنام وفي ذات حلم أرى بيننا عناق ,,
كم أحلم أن أحلم بك ॥ كم بات حلمي في حلم يرسم لي بسمتك ,,
الموت لن ينهي الحب الذي يأسرني إليك
وإن أخرستني الأيام عن البوح بالحب لك ,, فقلبي يدوي في الكون صرخة // أحبك
اسمحي لي لوتذوق لساني اسمك وياليته مازال بك ,, هل تسمحين لي !!
ها هو القلب يدق تارة بقوة وتارة بهدوء ...
والعين تكتحل تارة كحل وتارة دموع ...
وأظل بخير ,, مادام الرحمن يسر الدرب وسهله
مادمت أنام وفي خافقي ذكر الرحمن يزيل الهم ويشفي الروح وبالاستغفار يغفره
لكني مازلت أتوق لحلم ,, أعانقك فيه وأسألك : انت بخير ؟؟
نسيت ان أقول لك : لقد خاطبتهم عنك ذاك المساء وبادروني باهتمام ,, فقلت بخاطري : أنا أستحق
نعم أستحق
لأني فتاك
وحلمي بحلمٍ أن أراك ..
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
قراءة مدونتي : لا أجامل بقولي لكم أنكم صنعتوا لي عالم رائع يزداد ضياءه بوجودكم فيه هو عالم التدوين
لقائي بكم يتجدد على سجادتي بخالص الدعوات لكم ,, في حفظ الرحمن جميعاً وإلى الأمام