الخميس، 21 أغسطس، 2008

على نافذتي

أتحرى كـتل الضباب المتجمعه على نافذتي
حتى أستطيع من خلالها أن أكتب أسمك
لكن يدي ترفض كتابت كل مايوحي إليك "حتى اسمك" على أي شيء يتلاشى
حتماً لأنها اعتادت على نحته في كل شيء يبقى
اكتفي هذا الصباح
برسم مايدعى (قــلب) فهذا يعني لي الكثير
ويوحي لي بالكثير

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

جميلة تلك السطور
اسمتعت بقرائتها

غير معرف يقول...

حبيبتي مدونتك في غايه الروعه كان في ودى أعلق على كل وحدة لحالها
بس انتى تعرفين أني ماأعرف
تحياتي سوسو(ضحى)ههههههه

بنت أحمد يقول...

هههههه لا تضحكون كنت بجرب نظام التعليقات رحت كتب لنفسي (جميلة تلك السطور .......)

عادي عادي داخله جو

شكراً يااا أنا الله يخليني لحبيبة روحي

بنت أحمد يقول...

سوسو (ضحى) أخبارك ؟؟
تسلمين لي على هالطلة ماننحرمشي
موضروري تعرفين ماابي كلام منمق يكفي تواجدك وصراحتك
:)