الأحد، 6 فبراير، 2011

لم تعد بي رغـبة للغربة

لم تعد لي رغبة أبــداً
ما كنت أرعب به عنفوان ,, سذاجة ,,
لا أعلم الغربة عن كل شيء تطاق إلا غربتان
غربة الوطن وغربة القلم ..
نعم ॥ ولاشيء يستحق أن يأخذنا من مشاعرنا من متنفسنا الوحيد من نافذتنا الجميلة
لا الزوج ولا العائلة ولا الدنيا ولا ولا ولا ....
لا أحد يصغي لنا ويسمع لنا وبمكنه أن يخفف عنا عناء الدنيا
سوى سجادة الصلاة والقلم

هناك 8 تعليقات:

هـو111جيس يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
هـو111جيس يقول...

لا زال الشوق هو الشوق لكل ما تكتبين

فمع غربة القلم غابت الحياة عن الكثير

من المدونات التي تتعلم منك وتسرق من

لذيذ الحروف ,, تعاقبين ولا تعلمين وتحرمين

ولا تفكرين هكذا كانت المدونة عندما

تبحثين عن الهروب من الذات ولا تعلمين ان

لا هروب مع الذات الا للذات ولا تبحثين

عن الغربه التي لن تجدينها أبدا الا مع

القلم فهربي من عالمك الى عالمك وتاكدي

اننا لا نعلم من تكونين واكتبي تحت سترة

الليل فجمال ما تكتبين ان منبعه من

روح تكتب وغربة تبحث عن وطن يحتظن كل

تلك المفارقات ,, على أرض المدونة

لحظآت آلآمــ/ــل يقول...

سواهما .. !

فهم من يعرفون القلب حقيقة

ويترجمونه بلا عناء أو تعب ..!


(F)

كاتب الأنثى يقول...

مرحبا

اتفق معك في اخر الكلم

ولكن غربة الوطن اكثر قسوة
فوطني هو امي و ابي و اخي

كوني بخير
:
عبدالله

Mishari يقول...

لا توجد غربة في القلم فهو وطن لمن يريد أن يعيشه

قوس قزح يقول...

وينك؟

entrümpelung wien يقول...

شكرا لكم .. دائما موفقين ..::))


entrümpelung
entrümpelung
entrümpelung wien

luxusumzug يقول...

مشكوررررر .. موضوع ممتاز جدااا .
umzug wien
umzug wien
umzug-umzug
Wohnungsrämung